مجلة بحوث العلاقات العامة الشرق الأوسط
دورية علمية محكمة مفتوحة المصدر
معامل التأثير العربي 2020م = 2.01 ، معامل تأثير أرسيف 2021م = 0.9655 ، معامل تأثير المجلس الأعلى للجامعات = 7، ICR IF 2021/2022=1.569
(ISSN Print: (2314-8721) ISSN Online: (2314-873X
| مجلد 10
مساهمة دوائر العلاقات العامة في الوزارات والهيئات الحكومية الفلسطينية في التخطيط الاستراتيجي واتخاذ القرار , مجلد 10 , العدد الأربعون
صفحات 203 - 235
المؤلفون:
د. معين فتحي محمود الكوع-أستاذ العلاقات العامة المساعد،قسم العلاقات العامة والاتصال،كلية الدراسات العليا،جامعة النجاح الوطنية
رغد مروان محمد خليل امريش-حاصلة على الماجستير (علاقات عامة) ،قسم العلاقات العامة والإعلان،،جامعة النجاح الوطنية

الملخص:
هدفت هذه الدراسة إلى معرفة فيما إذا كانت دوائر العلاقات العامة في الوزارات والهيئات الحكومية الفلسطينية تساهم في التخطيط الاستراتيجي واتخاذ القرار، وفيما إذا كانت الإدارة العليا في هذه الوزارات والهيئات توفر للعلاقات العامة الدعم اللازم لقيامها بواجبها الاستراتيجي. ولتحقيق هذا الهدف استخدمت هذه الدراسة البحث الوصفي التحليلي بالاعتماد على المنهج المسحي واداة الاستبانة، والتي تم تطبيقها على الوزارات والهيئات الحكومية الفلسطينية المدنية عن طريق عينة عشوائية بسيطة منها مقدارها (30). وقد بينت الدراسة أنه على الرغم من مساهمة العلاقات العامة في الوزارات والهيئات الحكومية الفلسطينية في التخطيط الاستراتيجي، إلا أن الإدارة العليا لا تستخدم التغذية الراجعة من دائرة العلاقات العامة في الإجراءات التحسينية والتطويرية التي تتخذها بشكل فعال، وأن دائرة العلاقات العامة لا تساهم بشكل حيوي في اتخاذ القرارات ذات البعد الاستراتيجي للوزارة، وبخاصة تلك المتعلقة بالجمهور.
وعليه قد أوصت الدراسة بجملة توصيات من أبرزها ضرورة مساهمة دوائر العلاقات العامة في المؤسسات الحكومية الفلسطينية في اتخاذ القرارات الاستراتيجية التي تخص الجمهور، حيث بينت النتائج أن عمل العلاقات العامة في هذه المؤسسات يقتصر فقط على جمع المعلومات للإدارة العليا دون المشاركة في اتخاذ القرار. ضرورة تقديم الدعم لدوائر العلاقات العامة في المؤسسات الحكومية الفلسطينية، إذ أظهرت النتائج أن دوائر العلاقات العامة لا تتلقى الدعم المالي والمعنوي اللازم للقيام بمهامها. كما أوصت الدراسة بضرورة أن تقوم دوائر العلاقات العامة بتزود الإدارة العليا برجع الصدى (التغذية الراجعة) من الجمهور الفلسطيني فيما يخص أنشطة الوزارة. ضرورة تبني الإدارة العليا التغذية الراجعة من دائرة العلاقات العامة وتوظيفها في الإجراءات التحسينية والتطويرية التي تتخذها. يمكن للدراسات المستقبلية قياس مدى رضى الجمهور عن أداء العلاقات العامة في المؤسسات الحكومية الفلسطينية، ودراسة مدى رضا الإدارة العليا في المؤسسات والهيئات الحكومية الفلسطينية عن أداء دوائر العلاقات العامة فيها.

الكلمات المفتاحية:
نظرية الامتياز، المؤسسات الحكومية الفلسطينية، التخطيط الاستراتيجي، اتخاذ القرار، الوزارات الفلسطينية، الهيئات الفلسطينية، دوائر العلاقات العامة.

لغة البحث:
اللغة العربية




الجوائز
شركاء النجاح
أعداد المجلة
Top